الرئيسية / عراق الحب والابداع / نغم … ياسيدة النساء … بقلم عبدو محمد ابراهيم

نغم … ياسيدة النساء … بقلم عبدو محمد ابراهيم

يـا ســـيـدة الـنـســـاء ..؟؟
مــــــــاأجمل صدفة جمعتني فيك ياكل الحنان
ألتقيتك صدفة
و كنت من قبلك طائرا شريدا في بحور الآلام و الأحزان
كنت من قبلك يا سيدتي
وهم خيال كنت بقايا إنسان
يا ألهي على صدفة زمني و كل الأزمان
يا ألهي على هذا الصوت الساحر أتاني من البعيد البعيد
حاملا إلى قلبي و روحي النبأ السعيد
نسمات و همسات أصبح قلبي بها متيم ولها مريد
زفرات شوق و نبضات عشق فريد
أمل قادم لحياتي من جديد
حاملا الي كل ما يصبو له إنسان
سمعت صوتك فكان لعمري الأمل و العنوان
سمعت همساتك أحسست بين ثناياها بالدفء و الأمان
حلمت بموج عينيك فأصبحت لهم المركب و القبطان
عاهدت قلبي أن تكوني له الوريد و الشريان
عاهدتك أمام ربي أن أكون لك أوفى الناس و الخلان
ألتقيتك وجلست معكي وعيني تنظرك بكل حنان
لمست كفيك وعانقت شفتيك وسألت الله الغفران
جمالك نادر وملامحك لاولم أرى جمالها في أنسان
ملاك وعينيك هلاك وناعمة رطبة لينة كغصن البان
لمست خديك بيدي؛؛
وأحسست بنشوة تملأ روحي وعانقت خدك بخدي

14495268_2109440159280516_1054358923899567358_n

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*