الرئيسية / عراق الحب والابداع / عتاب الشوق … بقلم بسام سعيد

عتاب الشوق … بقلم بسام سعيد

أسرار مقدّسة 
عتبات الشّوق

على عتبات الشّوقِ تستيقظُ الحروفُ
تصوغُ كلماتِ الودِّ
ترتسمُ صورةُ النّجمةِ
على مُحيّا حبيبها القمر الّليليّ
تتوالى نسيماتُ الحنين
تحملُ سلاماً لتوأمِ الأنا العزيزِة على أناي
***

تنبعثُ رائحةُ قهوةِ المساءِ
على وقعِ تغاريدِ اليمامِ
وألحانِ الحنينِ
على جدرانِ معبدنا العتيقِ
أخطُّ قصائدَ الهوى
تراتيلاً بطعمِ الّلوز
ترانيماً للإيابِ الأبديّ
لسيّدة الكونِ البهيّةِ
***

أنقشُ ملحمةَ الوعدِ والعهدِ
مزاميراً للفرح الآتي
من الأفقِ الأعلى
أُنشِدُ أنشودةَ الأمس القريب والبعيد
أغنّي أغنيةَ الياسمينِ للجوريّ
وزهرِ الّليمون والبيلسان
***

على غيمةٍ شتائيّةٍ بيضاءَ
تجلّى طيفُ ملاكِ الفجر
على ذكرِ النّداء الأكبرِ
آيةً غرّاء

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*