الرئيسية / تغريبة وطن / تغريبة وطن~/~ خفير النفط مع كل إشراقة شمس..// بقلم // محمد فوزي التريكي

تغريبة وطن~/~ خفير النفط مع كل إشراقة شمس..// بقلم // محمد فوزي التريكي

خفير النفط مع كل إشراقة شمس..
أول شيء يفعله خفير النفط ..
يتناول حبة الفياجرا ..!!!!
ثم يطمئن على عُدته كاملة … من رجال الأمن… والحرس ..والخدم ..والحشم ..والجواري ..والغلمان ..والعبيد من المثقفين الذين انتجتهم العوائد النفطية ..
ثم يتأكد من سلامة السفير الأمريكي ..ويسأل عن إيفتكا وأبو إيفنكا وكلب إيفنكا ..!!!!
بعد ذلك يبدأ يومه. بالتخريب. . تخريب كل شيء. ..وتكيفه على هواه. ..
فالهوى هواه ..يضوي على احلى صباياه ..
والملاين من الدنانير النفطية قد بدأت ..تُصب في جيبه ..و هو حرٌ يمنحُها لمن يشاء وكيفما يشاء ..دونما رقيب ..ولا حسيب ..يعطي الجزية لترامب 400 مليار دولار يشتري لوحة دافينشي 450 مليون دولار يقتني يختا بقيمة 550 مليون دولار ،،،،،،،
مع أنه من كل برميل يخرج من جوف أرضنا لنا فيه نصيب زكاة ركاز .. منعها عنا ..الحاكم النفطي..
“ تمرّغ يا خفير النفطِ. فوقَ وحولِ لذّاتكْ كممسحةٍ.

تمرّغ في ضلالاتكْ لكَ البترولُ..
فاعصرهُ على قدَمي خليلاتكْ
محمد فوزي التريكي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*