الرئيسية / عراق الحب والابداع / ذم … بقلم كاشف عبد الجواد

ذم … بقلم كاشف عبد الجواد

ذم  
/ / / / / / / / / / / / / /
تساوى البعد عندها
بالغياب
كل المشاعر فيها
قد تبلدت

الضحكة منها سخرياء
كل جميل فيها ضاع
وبددت

نبض تعامى في
الصدور
وكل معروف يفور

تساوى عندها كل شيء
ما من ملامح للحياة
قد بدت

الدمع من عينيها
كان على سفر
فما رأيت ذات يوم
أرقها سهر

لا تعرف شيء
عن القلق
سبحانه وما خلق

لا اذكر ان جائتني يوم
لا.حنت. ولا. دنت

ذم..ماكانت كالبشر
حتى اقول تبدلت…..

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*