الرئيسية / تغريبة وطن / تعريبة وطن~/~الأرض لا تقدس أهلها وإنما تقدسهم أعمالهم ~/~بقلم // محمدفوزي التريكي

تعريبة وطن~/~الأرض لا تقدس أهلها وإنما تقدسهم أعمالهم ~/~بقلم // محمدفوزي التريكي

نصيحة للغافلين والجاهلين الطيبين
عندما تنتقد تصرفات الحاكم في السعودية ،يقحمون قصدا كلمة أرض الحرمين الشريفين
للتضليل عليكم إنهم يبحثون عن شرعية كاذبة
-فالأرض لا تقدس أهلها وإنما تقدسهم أعمالهم –
فقد أنجبن أرض الحجاز النبي محمد صلى الله عليه وسلم ،وصحابته الأخيار وأهل بدر أنجبت كذلك كفار قريش مثل أبي لهب وزوجته حمالة الحطب و عبد الله إبن أبي إبن سلول،،
فلا تغتروا بهذه الشعارات ..
سيدمغونكم بمصطلح “خادم الحرمين الشريفين” هذه المهمة لا تساوي شيئا أمام نصرة المستضعفين في الأرض : أَجَعَلْتُمْ سِقَايَةَ الْحَاجِّ وَعِمَارَةَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ كَمَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَجَاهَدَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ لا يَسْتَوُونَ عِنْدَ اللَّهِ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ .
اين هؤلاء من المسجد الأقصى المبارك الذي أصبح يدنس يوميا من طرف الأنجاس اليهود اين هم من حديث الرسول الكريم “لا تشد الرحال إلا إلى ثلاثة مساجد: المسجد الحرام، ومسجد الرسول صلى الله عليه وسلم، ومسجد الأقصى.”
وأين هم من حديث :لهدم الكعبة حجراً حجرا أهون من قتل مسلم.
القاتل قاتل ولو كان يسكن بجوار الكعبة المشرفة.(مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا)
محمد فوزي التريكي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*