الرئيسية / تغريبة وطن / تغريبة وطن~/~ألم تشبـعـوا؟!!- بقلم -/- محمد فوزي التريكي

تغريبة وطن~/~ألم تشبـعـوا؟!!- بقلم -/- محمد فوزي التريكي

ألــــــــم تشبعــــوا؟
شبعنا بالأخبار لحد التخمة تتحدث عن القتل والتدمير والسحل والحرق والقصف والغرق والفرقة والإقتتال 
يوميا ..بل كل ساعة ..كل دقيقة كل لحظة وكالات الأنباء لم ترحمنا بين الفينة والأخرى تقصفنا بالأخبار العاجلة التي لا تستطيع الإنتظار لتذاع على رأس الساعة .خوفا من ان تُنسفها اخبار عاجلة أخرى سرعتها كسرعة الضوء.
متى يتوقف هذا النزيف ؟!!
يا رب …
اصبحت انزف واخرج ما في امعائي وأقذف اخبارا نتنة عفنة كريهة الرائحة لم تعد امعائي قادرة على هضمها ..
اما في بيت الخلاء فحدث ولا حرج عافاكم الله كل دقيقة نزيف بدون توقف سوريا العراق ليبيا اليمن سيناء فلسطين ، حرب ضروس كحرب البسوس …وداعش – ومتدعوش ومدعوش عليه – ومدعوش به- ودعوشوه – ومتدعوش عليه ..ادعش ادعش ما تدعش ..
حتى القنصليات اصبحت سلخانات ..
يبدو انني اصبتُ بالدعوشة واصبحت جرعة النسيان لم تعُد كافية فما العمل يا ترى.؟
ألا يا طبيب الجن ويحك داوني فإن طبيب الإنس أعياه دائيا ..
محمد فوزي التريكي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*