الرئيسية / نبض الشعراء (صفحة 210)

نبض الشعراء

نبض الشعراء

شجرة الزقوم ** بدوي الدقادوسي **

مذ وعيت الحياة وأنا لاأعترف بالنصيحة فمهما أقنعني من حولي أن النار خاصتها الحرق لاأصدق . حاول والدي أن يبعدني عن صديقي محسن وأنا لم أتم العقد الأول من عمري ؛سألته :لماذا؟ ..والده سيئ وهو ابن أبيه.ولكني أراه إنسانا طيبا ...

أكمل القراءة »

ســـــؤال ** شادية القاسمي**

      تسالني صديقتي ذات احتراق : أين أنثر لون السّماء و أين أشرب قهوتي الممزوجة بالذكريات و أين أخبئ وجهي حين أبكي و هو بعيد و تسألني لِمَ أخاصم الريّح التّي تحتكر عطره تأخذه لا يعود و لما ...

أكمل القراءة »

جنى ** غربة غربة **

كانت سعيدة جداً وهي تلبس وتتأنق مع بداية العام الدراسي ودخولها عالما جديدا عليها ، هي جميلة جذابة الإبتسامة لا تفارق ثغرها الناعم ، جلس إلى جانبها بالمقعد بدأ يتأملها وهي تبتسم بمرح قدم لها قطعة من الشوكلاته تعبيرا عن ...

أكمل القراءة »

مجنون ليلي ** حسني الجنكوري **

عندما علم بزواج ليلي ، أصابه الجنون ،فمضت أمه الي ليلي قالت لها : ان قيساً قد ذهب حبك بعقله، وترك الطعام والشراب ، فلو جئته وقتا لرجوت ان يثوب اليه بعض عقله، فقالت ليلي :اما نهارا فلا فانني لا ...

أكمل القراءة »

نغم| حـــــــــواء ~~ ياسر رسلان ~~

  جذبتني حـــــــــــــــــــــــــواء أخذتني نادتني أن نتبارى أمسكت السنارة المغموسة بُطعم الإبداع اصطادت كلماتي سحبتها من قلبي الملتاع أمسكت الحبل حبل الأفكار شدت آهاتي جعلت من قولي مشاع ثم تركتني أُعلن كلماتي عبر المذياع وحدي أنشرها وكأني أًجدّف في بحر ...

أكمل القراءة »

رقصاً على ألحان مدافعهم ~ الكاتبة والأديبة العربية *رفيعة بوذينة زعفران*

ما بكيت يوما ولا حزنت بهذه الطريقة التّي بكيت بها هذا الصباح ، وأنا أشاهد شباب فلسطين الحبيبة ، شعبها نساءا ورجالا ، أطفالا ونساءا يرقصون بســــــــــــوبرماكت . كانوا كبقية أيامهم يبتاعون ما يحتاجونه .. وفجأة سمعوا صوت الوطن بداخلهم ...

أكمل القراءة »

لم يأت… ** رفيعة بوذينة زعفران **

سكبتْ آخركأس من البيرا الباردة في فيهَا ثمّ نهضت وهي تلعنه في الثانية ألف مرة ..”..لقد فعلها المجنون ثانية ولم يأت…”، خرجت من البار المُتنكر في شكل مطعم، غير عابئة بالمارة ولا بدموعها التّي انهمرت قهرا من ضعفها وبلاهتها… هي ...

أكمل القراءة »

روح … (غادة محمد)

كانت تعشق روح ..تأتيها كلما خطر طيفها علي بالها ..تجالسها ..يستمعان لنبضات القلب المحروم من دفئ الأيام …تسمعها …تعشق ضحكاتها ..لا تقوي علي ورؤيه قطرات الندي في عيونها ..تبادلها أنات البعد …تحلمان باللقاء ..وبعد اللقاء لا يقويان علي الفراق …من ...

أكمل القراءة »