الرئيسية / أرشيف الوسم : ناصر

أرشيف الوسم : ناصر

دموعي الكبرياء … الشاعر ناصر عطا محمد

** دموعي الكبرياء. ** بقلمي…الشاعر ناصر عطامحمد……….. بكيتُ وما انحنيتُ .. دموعي الكبرياء بكيت وفي العروبة … سجون الابرياء رأيت وفى العروبة .. سفاهة الحروبة فقدسنا السليبة …. والحربٌ بالدعاء وتشرزم السرايا …… بقتلٍ والسبايا وتكذيب الروايا … بصبحٍ والمساء ...

أكمل القراءة »

كيف الملام … للشاعر ناصر عطا محمد

..كيف الملام.. كيف الملام .. ونبض القلب كالوتر شوقا..وحرقا …من الألحان والسهر مع نثر حرفي قد أرسلت أجنحتي كالطير تهفو للفرطاس فأنتظري قصدت بحرك كى أرتاح فى سكني زاد البلاء وهاج الموج بالخطر بنار شوقي.. قد أحرقت مركبتي من بحر ...

أكمل القراءة »

وجع الذكرى … الشاعر العراقي غزوان علي ناصر

( وجع الذكرى ) لنا تركوا مِن الذِّكرى عـــذاباً وماقالـــوا سيوجعُهـــم غيابُ ونركضُ خلفَهم نبكي أنكساراً وفي أحــــداقِنا ضجَّ انتحـــابُ هنا كانوا هنا يومـــاً تلاقـــوا هنا سمروا فطابَ بهمْ شرابُ هنا كانتْ مساجدُهــــم فصلّوا فأورقَ بالشَّذا هــــــذا التُّرابُ وننثرُ فوقَهــــم ...

أكمل القراءة »

~ نعي أديب عربي فاضل ~ المرحوم بإذن الله الأديب الشاعر سعد الدين ناصر

“يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي” آل ناصرالدين وأصهارهم وأنسباؤهم في الأردن وفلسطين ينعون بمزيد من الحزن والأسى فقيدهم المرحوم بإذن الله تعالى سـعدالدين طه أحمد ناصرالدين (أبو طارق) والد كل من ...

أكمل القراءة »

نغم \عراة ٌ\ ناصر الحنطي \

عراة ٌ…. اذا حل الربيع….!! يا موسم الخبث الذي دق المرايا يا موسم الاهات .. تلفح .. عرس الميتين….اذا تلّون القبر .. وسالت على اطراف شاهده ِ ….دِمايا … قامت قيامةُ عرسنا يا ربيع الحقد هيا .. فافتح الابواب كي ...

أكمل القراءة »

نغم (*حب علي انغام الحروف*)بقلم /ناصر توفيق …………. مصـــــــــــــــــــــــــــر

*حب علي انغام الحروف* يا حبا ملأ بحور الشعر ضجيجا ، تطرب القوافي له وتحن وتشتاق يا حلما ملأ السماء لحنا سعيدا ،جعل الطيور تعشق العناق يا حبا ولد من رحم المستحيل يرقص في خجل علي الأوراق يا تنهيدة تنطق( ...

أكمل القراءة »

نغم ,,, هو الحب ,,, ناصر آل داود

هو الحبُّ قالتْ:نخلةُ اللّهِ ما بقى وما بقيَ الإنسانُ . شيءٌ معظّمُ هو الحبُّ وحيٌ لا حِساسَ لشخصهِ.. وجسمٌ من النُّورِ الّذي أنتَ ترْسمُ هو الحبُّ في ثغْرِ الصبايا قصيدةٌ وفي خصرِها ديوانُ شعرٍ ومنْغَمُ.. وقارورةٌ لهْيَ النساءُ …..ولعبةٌ…. وحقلٌ ...

أكمل القراءة »

حب على متن القطار … بقلم سميحة ناصر خليف.

بدأ يومها كالمعتاد، محطة القطار، وصفارات الإنذار المنادية بالرحيل، وصوت المحركات المزعجة، والدخان الرمادي الذي ينثر في السماء الصافية، وصيحات المسافرين المودعين لأحبائهم، كان التنقل دوماً روتيني، وبيومٍ ربيعي تم قتل الروتين، وكان منحنى أخر قد بدأ رسم طريقه، ظهر ...

أكمل القراءة »